النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: مجزرة عرس الدجيل

  1. #1
    المشرف العام


    تاريخ التسجيل
    Aug 2017
    المشاركات
    175

    افتراضي مجزرة عرس الدجيل

    قتل اكثر من 70 بريء بدم بارد واغتصاب العروس


    مجزرة عرس الدجيل
    المكان منطقة الدجيل، قرب بغداد، العراق
    التاريخ الرابع من تشرين الثاني 2006
    نوع الهجوم اسر المشاركين في (الزفة) وهم جميعهم من اتباع اهل البيت (ع)وقتلهم بدم بارد ورمي جثثهم في نهر التاجي، واقتياد العروسين الى احد الامكنة واغتصاب العروسة أما زوجها ومن ثم قتلهما..
    القتلى 70 شخص من المشاركين في حفلة العرس(الزفة)
    الجرحى لا يوجد
    المنفذون تنظيم القاعدة


    مجزرة عرس الدجيل هي مجزرة حدثت أثناء عرس في مدينة الدجيل بالعراق وقد كان هذا العرس تابع لاتباع اهل البيت. أدت المجزرة إلى مقتل حوالي 70 من المحتفلين. قام تنظيم دولة العراق الإسلامية التابع لتنظيم القاعدة بتنفيذ المجزرة. وحاولت بعض الأطراف نفي هذه الجريمة بالرغم ما تم نقله من احداث واعترافات التي اظهرتها القنوات التلفزيونية المحلية والاجنبية ومشاهد من اعمال القتل التي نفذتها الزمرة الارهابية التكفيرية، ومن المؤسف انه لحد الآن يحاول البعض نفي التهمة عن منفذيها..
    عمليه الخطف
    بتاريخ الرابع من تشرين الثاني 2006 سبعون عراقيا من اتباع اهل البيت(الشيعة) من منطقة الدجيل جَمعهم الفرح في زفة تتقدمهم سيارة العروسين “البي. أم. دبليو ” البيضاء، فيما يتقاسم بقية السيارات، خمسة عشر طفلا ينتسبون إلى رجال ونساء تلك الزفة القادمة من منطقة الدجيل وهو في طريقهم إلى إتمام مراسيم العرس. توقِفهم سيطرة وهمية نصبها أفراد تنظيم دولة العراق الإسلامية المنتمي الى تنظيم القاعدة الارهابي وتذهب بهم إلى طريق شاطئ التاجي شمال بغداد، وتحديدا إلى ” مضيف الشيخ محجوب وهو من عشيرة الفلاحات”.
    الرمي في النهر
    بدأ المجرمون بقتل الأطفال وبطريقة شنيعة جدا وذلك بربطهم بصخور كونكريتية والقائهم في نهر دجلة. كما أن الرجال قد قتلوا بدم بارد بعد أن أعدموا رميا بالرصاص وتم القائهم في دجلة أيضا. وأما النساء فقد قامت الزمر الارهابية التكفيرية باغتصابهن.
    الاعتداء الجنسي
    تم نقل العروسين وهما آخر من بقي من الأحياء إلى جامع قرية الفلاحات “جامع بلال الحبشي”. وفي سرداب الجامع جييء بالمفتي وأصدر حكماً شرعياً باغتصاب العروس، وهكذا نفذ ثمانية رجال من تنظيم القاعدة فعل الاغتصاب بعروس وزوجها واقف ويشاهد الجريمة، وبقيت العروس في السرداب ثمانية أيام. بعد ذلك، قتل العريس وقاموا بقطع ثدييها بواسطة “منجل” وقاموا بربط الجثتين بحبل وتم إلقاؤهم بنهر دجلة

    المسؤولين عن هذه الجريمة
    حكمت محكمة الجنايات العراقية على 15 شخص بالإعدام بتهمة ارتكاب المجزرة، منهم فراس الجبوري، وجميعهم منتمين إلى تنظيم القاعدة

    كتب حسن الخفاجي

    كانت عروس الدجيل مطمئنة لم يساورها قلق أو شك بعدما سمعت من خاطفيها أنهم ذاهبون إلى بيت الله ,ازدادت طمأنينتها بعدما سمعت بأسم المسجد وهو مسجد الصحابي بلال الحبشي , في تلك اللحظات ارتسمت أمامها صور خزنتها الذاكرة للمؤذن الأول الذي سحر المسلمين بعذوبة صوته.كان بلال حاضرا أمامها لم تغادر صورته مخيلتها .بدأ الأوباش يراودونها عن نفسها أمام زوجها . دفعتهم بقوة قيدوها خارت قواها , في تلك اللحظات عادت صورة قاسية لبلال وصخرة المشركين جاثمة فوق صدره .كانت تظن إنها ستجد في بيت الله شيخ دين أو مؤذن يبارك لها زواجها , لكنها وجدت بقايا من جيش المشركين القدامى يقودهم أمية ابن خلف جديد!. صنع من صخرة بلال التاريخية سيوفا وسكاكين قطعوا بها ثدييها بعد اغتصابها !.
    ثمانية أيام استمرت محنتها .المسجد الذي اغتصبت فيه ذكرها بالمسجد الأموي , الذي جلبوا إليه حفيدة النبي محمد ص السيدة زينب ع وباقي سيدات ال بيت رسول(ص) الله سبايا وها هي وقريباتها سبايا في (مسجد بلال)!!.
    أن من جلبوا سبايا الدجيل إلى وكر الاغتصاب (مسجد بلال) , هم امتداد لمن جلبوا سبايا كربلاء إلى مسجد يزيد .
    قال نابليون"بعض الناس لايلذ لهم العودة إلى التاريخ لان الحقائق فيه صارخة".
    يسمون أنفسهم (الجيش الإسلامي),هدفهم إعادة دولة الخلافة الإسلامية
    أي دولة خلافة تعاد بالذبح والاغتصاب, وأي دين يقبل هذه الأفعال ؟ .
    كأن لسان حالها يقول لم يفعل المشرك أمية بن خلف بنساء المسلمين ما فعلتموه بي !!.
    أي بشر انتم هل لكم بالإسلام من صلة ؟.
    ظل سؤالها دون إجابة وعادت لتسألهم .
    أبيت من بيوت الله هذا أم وكر اغتصاب ؟.
    ربما ان عروس الدجيل لم تسمع عن ليلى بنت سنان زوجة الصحابي الجليل مالك بن نويرة , وقصة قتله و سبيها , بعد حين إرغامها من أمر بقتل زوجها على الزواج منه !! .
    التاريخ الأسود , الذي تمجده الكتب الصفراء يطل برأسه بين الفينة والأخرى مرتديا ثياب عصرية ,تغطيها فتاوى وعاظ فضائيات الفتنة.
    صرخت عروس الدجيل صرخة قوية ارتفعت فوق وضاعة وكر الاغتصاب , لتشق عنان السماء تلامس قدرة اله كريم يمهل ولا يهمل. عرجت صرخاتها صوب مدينتها الدجيل , لامست مسامع أمها وأبيها وأقاربها , وذهبت تبحث عن قبر العمة حوّه لتخبرها عما جرى لها لتتشاركا في تقاسم المأساة !.
    لا يعرف الكثير من العراقيين عن العمة حوه شيئا , لكن أهالي الدجيل يعرفونها جيدا .العمة حوّه فقدت أكثر من مئة شخص من اقرب مقربيها بعد محاولة اغتيال صدام الفاشلة .كان في مقدم الشهداء أولادها الثمانية مع أبيهم , ما يربط بين العمة حوّه وعروس الدجيل عظم ما قدمتا من شهداء وتضحيات .
    عروس الدجيل لم تعش أيام سبي مخابرات صدام لمدينتها لأنها لم تخلق بعد , لكنها سمعت عن محنة العمة حوه والدجيل , وربطت بين ما جرى لها ولموكب زفافها , وبين ما جرى لأقارب العمة حوّه ولشهداء الدجيل .الشهداء والسبايا أنفسهم,والقتلة الفجرة رجال صدام والمشركين الجدد أنفسهم .
    قارنت بين قطع ثدييها وبين تجريف بساتين أهلها وقلع النخيل والأشجار. عادت تلك القصة أمام ناظريها ,والمجرم حكمت يحز نهدها الثاني وهي تبتسم ,المجرم حكمت في حيرة من أمره , لسان حاله يقول لماذا تبتسم هذه المرأة وهي بهذه الحالة ؟.
    ظل الجواب بعيدا عن أجواء أعراس الواوية في وكر الاغتصاب , الذي كانوا يسمونه (مسجد بلال) !. كانت تبتسم (كالطير يرقص مذبوحا من الألم) .
    ظلت تبتسم لأنها تعرف أنها ستقتل وستخلد بعد موتها مثل كل الشهداء, ستكون عروس دجلة , وستخلد مثل دجلة ونخيل العراق !.
    عروس الدجيل أخبرتهم وهي تنزف وتبتسم لسكرات الموت قبل رميها في النهر , ان بساتين الدجيل عادت مثمرة , ولو انهم تمكنوا منها وقطعوا ثدييها , فان ثدييها ستدران حليبا من صدور كل العراقيات, وسيكون حليبها الطاهر زادا في فم كل طفل عراقي يولد في العراق الجديد . أخبرتهم إنها ستموت... وسيعدمون لاحقا !!.
    عاندت العمة حوّه الموت , ظلت تصارع ضربات البعث والزمن إلى ان اكتحلت عيونها بصدام وهو يصلب , بعد ان تحققت أمنيتها , ماتت ميتة مهيبة, بعدما نال صدام ونظامه القصاص.
    أقارب وقريبات العروس والعريس مزهوات رغم الألم , لان من قتلوا أقاربهم وأولادهم وبناتهم سيعلقون على أعواد المشانق لتتحقق العدالة.
    إعدامهم سيعد للدولة هيبتها وسيعيد للشعب توازنه , لأنهم سلوا سيف البغي .الإمام علي ع يقول"من سل سيف البغي قتل به إذا لم يعلقوا ستسقط الحكومة !.
    للجرائم الكبرى جذور تاريخية

    المصدر موقع شبابيك
    الصور المرفقة الصور المرفقة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مزهرية.. من مجزرة
    بواسطة اعتدال حمود في المنتدى منتدى القصص والروايات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-14-2017, 04:38 PM
  2. ذكرى مجزرة التون كوبري
    بواسطة شهداء كركوك في المنتدى مديرية شهداء كركوك
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-05-2015, 10:17 AM
  3. مكتب شهداء الدجيل يشارك في الندوة التي اقامها المجلس البلدي في قضاء الدجيل
    بواسطة شهداء الدجيل في المنتدى مديرية شهداء صلاح الدين
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-27-2012, 10:58 AM
  4. قصص لا تنطوي ـ 2 .. عيد ميلاد تحول الى مجزرة!
    بواسطة احلام في المنتدى توثيق قصص شهداء جرائم البعث والحشد الشعبي وضحايا الارهاب
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 12-13-2010, 01:17 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •