ببركة الله وبالتعاون مع هيئة العتبة العسكرية المطهرة قامت مديريتنا مديرية شهداء بلد بتنظيم سفرة دينية لمدينة سامراء لذوي الشهداء وهذه المبادرة الثالثة خلال ثلاثة أسابيع لمديريتنا في هذا الصدد حيث تضمنت الوجبة الثالثة ( 12 ) اثنا عشر زائرا بالإضافة الى أكثر من خمسة وعشرين زائر وزائرة من ذوي الشهداء كانوا برفقة وفد مديريتنا وسيتم مضاعفة العدد في الأيام القادمة وقد تعهد أمين العتبة بأنه سيقوم بإرسال باصات خاصة لنقل ذوي الشهداء في الأسبوع القادم وفي ختام الزيارة المباركة أعرب ذوي الشهداء عن إمتنانهم العالي وتقديرهم الكبير لهذه الجهود المبذولة من قبل مؤسسة الشهداء وكادر المديرية والرعاية والإهتمام الكبير الذي توليه المؤسسة لذوي الشهداء في كافة المجالات وبالأخص المعنوية منها متمنين بإستمرار هذه المبادرات القيمة التي من شأنها بث روح الطمأنينة في نفوس عوائل الشهداء بأن هناك من يرعاهم ويهتم بهم برغم الظروف العصيبة التي مرت بها مدينة بلد العصية على الدواعش والبعثيين .

فخري سعيد عبد المحسن
م/ شعبة الإعلام والعلاقات









.