الاجل
البحار : 5 / 136 باب 4 الاجال .
انظر : عنوان 102 الحرس , 20 الامل , 368 العمر , 431 القدر , 443 القضاء (1) , 499 الموت .
الاج -ل
70 - الامـام عـلـي (ع ) : خـلـق الاجـال فـاطـالها وقصرها ,وقدمها واخرها , ووصل بالموت اسبابها ((92)) .
71 - عنه (ع ) : الاجل مساق النفس , والهرب منه موافاته ((93)) .
72 - عنه (ع ) : اصدق شي ء الاجل ((94)) .
73 - عنه (ع ) : لا شي ء اصدق من الاجل ((95)) .
74 - عنه (ع ) : اقرب شي ء الاجل ((96)) .
75 - عنه (ع ) : نعم الدواء الاجل ((97)) .
76 - عنه (ع ) : نفس المرء خطاه الى اجله ((98)) .
77 - عنه (ع ) : من راقب اجله اغتنم مهله ((99)) .

20 الاجل حصن حصين
الكتاب (وما كان لنفس ان تموت الا باذن اللّه كتابا مؤجلا) ((100)) .
(يـقولون لو كان لنا من الا مر شي ء ما قتلنا هاهنا قل لو كنتم في بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل الى مضاجعهم ) ((101)) .
(واللّه خـلـقـكم من تراب ثم من نطفة ثم جعلكم ازواجا وما تحمل من انثى ولا تضع الا بعلمه وما يعمر من معمر ولا ينقص من عمره الا في كتاب ان ذلك على اللّه يسير) ((102)) .
78 - الامام علي (ع ) : ان مع كل انسان ملكين يحفظانه ,فاذا جاء القدر خليا بينه وبينه , وان الاجل جنة حصينة ((103)) .
79 - عـنـه (ع ) - لما خوف من الغيلة - : وان علي من اللّه جنة حصينة , فاذا جاء يومي انفرجت عني واسلمتني , فحينئذ لا يطيش السهم , ولايبراالكلم ((104)) .
80 - عـنه (ع ) : كفى بالاج -ل ح -رزا , انه ليس احد من الناس الا ومعه حفظة من اللّه يحفظونه ان لايـتـردى فـي بـئر , ولا يـقـع عـليه حائط , ولايصيبه سب -ع , ف -اذا ج -اء اجله خلوا بينه وبين اجله ((105)) .
81 - عنه (ع ) : كفى بالاجل حارسا ((106)) .
82 - عنه (ع ) : الاجل حصن حصين ((107)) .
83 - سعيد بن وهب : كنا مع سعيد بن قيس بصفين ليلا , والصفان ينظر كل واحد منهما الى صاحبه , حـتـى جـاء امـيـرالـمـؤمـنين (ع ), فنزلنا على فنائه , فقال له سعيد بن قيس : افي هذه الساعة يـااميرالمؤمنين اما خفت شيئا ؟ ان يـقـع فـي بـئر او تـضـر بـه دابـة او يـتردى من جبل حتى ياتيه القدر , فاذا اتى القدر خلوا بينه وبينه ((108)) .

21 لكل شي ء اجل

84 - الامام علي (ع ) : ان لكل شي ء مدة واجلا ((109)) .
85 - عنه (ع ) : ان لكل اجلا لا يعدوه ((110)) .
86 - عنه (ع ) : جعل اللّه لكل شي ء قدرا , ولكل قدراجلا ((111)) .

22 لكل امة اجل
الكتاب (ولكل امة اجل فاذا ج -اء اجله -م لا يستاخرون ساعة ولا يستقدمون ) ((112)) .
(وما اهلكنا من قرية الا ولها كتاب معلوم # ما تسبق من امة اجلها ومايستاخرون ) ((113)) .
(انظر) النحل : 61 , طه : 129 , العنكبوت : 5 , الشورى : 14 ,المؤمنون : 43 .

23 الاجل المعلق والاجل المحتوم
الكتاب (هو الذي خلقكم من طين ثم قضى اجلا واجل مسمى عنده ثم انتم تمترون ) ((114)) .
87 - الامـام الـصـادق (ع ) : - فـي تفسير الاية - : الاجل الذي غير مسمى موقوف , يقدم منه ما شاء,ويؤخر منه ما ش -اء , واما الاجل المسمى فه -والذي ين -زل مما يريد ان يك -ون من ليلة القدر الى مثلها من قابل , فذلك قول اللّه : (اذا جاءاجلهم لايستاخرون ساعة ولا يستقدمون ) ((115)) .
وفـي مـعـنـاه روايـات اخ -ر , ولكن ينافيها نص خبرابن مسكان (البحار : 5 / 139) الدال على كـون الاجـل الاول مـحـتـومـا والـثـانـي موقوفا , وجمع العلامة المجلسي , بين الطائفتين بوجه (راجـع البحار: 5 / 140) . ورد العلامة الطباطبائي خبرابن مسكان , وفسر الاية مطابقا للرواية التي نقلناها في المتن (راجع تفسيرالميزان :7/15).

24 ما يدفع الاجل المعلق

88 - الامـام الـصـادق (ع ) : يـعـيـش الـنـاس باحسانهم اكثر مما يعيشون باعمارهم , ويموتون بذنوبهم اكثر مما يموتون باجالهم ((116)) .
89 - الامام علي (ع ) : بالصدقة تفسح الاجال ((117)) .
(انظر) العمر : باب 2932 .


ميزان الحكمة